"كورونا" يضع سكان "ووهان" بين الفخر والحزن

"كورونا" يضع سكان "ووهان" بين الفخر والحزن

مع وفاة أكثر من مليون شخص في العالم جراء فيروس كورونا، أعرب سكان ووهان الاثنين عن حزنهم لاستمرار التأثير العالمي للوباء بعد أكثر من تسعة أشهر من ظهوره في هذه المدينة الواقعة في وسط الصين.

يخالط الفخر الناجم عن صمود المدينة في وجه الفاجعة حزن على تصاعد حصيلة الضحايا في الأمكنة الأخرى.

وقال العالم هو لينغكوان الذي يقيم في ووهان: "وصل عدد الوفيات إلى مليون، وإذا تحدثنا من حيث العدد الإجمالي لسكان العالم، فهذا العدد ليس كبيرا".

وأضاف لوكالة فرانس برس: "لكن الأمر يتعلق بحياة أشخاص... وكل شخص لديه عائلة".