"أمازون" تنتقد عقد "البنتاغون" و"مايكروسوفت"

"أمازون" تنتقد عقد "البنتاغون" و"مايكروسوفت"

أكد مارك إسبر، وزير الدفاع الأمريكي، الجمعة، أن منح "البنتاغون" عقدا تبلغ قيمته مليارات الدولارات لمجموعة "مايكروسوفت" تم بشكل عادل و"بدون تأثير خارجي"، بعد اعتراض من مجموعة "أمازون".

وقال إسبر، خلال زيارة لسيول، إنه واثق من أن المنافسة "جرت بحرية وعدل وبدون أي تأثير خارجي".

وتأتي تصريحات إسبر بعدما اعترضت مجموعة "أمازون" على منح وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) العقد المتعلق بتخزين بيانات بتقنية السحاب وتبلغ قيمته عشرة مليارات دولار.

وقال ناطق باسم "أمازون" إن "جوانب عديدة من إجراءات تقييم العقد تشوبها ثغرات واضحة وأخطاء أحكام مسبقة بلا لبس، ومن المهم دراسة هذه المسائل وتصحيحها".

ويهدف العقد "البنية التحتية المشتركة للمؤسسة الدفاعية" (جوينت انتربرايز ديفانس اينفراستكتشر - جيدي)، الذي تبلغ مدته عشر سنوات، إلى تحديث مجمل الأنظمة المعلوماتية للقوات المسلحة الأمريكية في منظومة تدار بالذكاء الاصطناعي.

وأعلنت "أمازون" أنها أبلغت محكمة، الأسبوع الماضي، نيتها الاعتراض على الطريقة التي أديرت بها هذه المناقصة.