وفاة شاب اليوم بعد إصابته في احتجاجات الجزائر

وفاة شاب اليوم بعد إصابته في احتجاجات الجزائر

ذكر تلفزيون النهار اليوم الجمعة أن شابا أصيب في احتجاجات بالعاصمة الجزائر الأسبوع الماضي توفي اليوم متأثرا بالإصابات في رأسه.

وأضافت المحطة أن هناك روايتين بشأن وفاة الشاب البالغ من العمر 18 عاما. الأولى هي أنه تعرض للضرب خلال مظاهرات الجمعة الماضية والثانية هو أنه سقط من شاحنة وهو في طريقه للمشاركة في الاحتجاجات.

وأشارت المحطة إلى أن الشرطة تحقق في ملابسات وفاته.