شعبية رئيسة "حزب ميركل" تتراجع في ألمانيا

شعبية رئيسة "حزب ميركل" تتراجع في ألمانيا

تراجعت شعبية الرئيسة الجديد للحزب المسيحي الديمقراطي في ألمانيا، أنيجريت كرامب-كارنباور، في أحدث استطلاعات الرأي.

وحصلت خليفة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في رئاسة الحزب على 0.7 درجة في مقياس للشعبية يتراوح بين سالب 5 و5، بعدما كانت تبلغ شعبيتها في هذا المقياس قبل ثلاثة أسابيع 1.4 درجة.

وتم إجراء هذا الاستطلاع، الذي نُشرت نتائجه اليوم الجمعة، عقب الانتقادات الحادة التي تلقتها كرامب-كارنباور على خلفية مزحة أدلت بها مؤخرا حول تخصيص مراحيض خاصة لثنائيي الجنس وتندرها على عادات الرجال في المراحيض.

وفي سياق متصل، يرى 51% من الذين شملهم الاستطلاع أن الرئيسة الجديدة للحزب المسيحي الديمقراطي لا تصلح لخلافة ميركل في منصب المستشارية أيضا، بينما رأى 34% فقط أنها تصلح لهذا المنصب.

وعلى مستوى أنصار التحالف المسيحي، أعرب 53% منهم عن قناعتهم بأن كرامب-كارنباور قادرة على تولي منصب المستشارية، بينما رأى 38% آخرين أنها لا تتمتع بالمؤهلات التي تمكنها من ذلك.

وفيما يتعلق بتطلعات كرامب-كارنباور إلى قيادة الحزب بنجاح في المستقبل، ذكر 41% من كافة الذين شملهم الاستطلاع أنهم ينتظرون ذلك منها، بينما تشكك 44% آخرين في قدرتها على تحقيق ذلك.

أجرى الاستطلاع معهد "فالن" لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من القناة الثانية في التليفزيون الألماني (زد دي إف).

شمل الاستطلاع، الذي أجري خلال الفترة من 12 حتى 14 مارس الجاري، 1290 ألمانيا.