القوات الأمريكية تنفذ أول عملية انسحاب من سوريا

القوات الأمريكية تنفذ أول عملية انسحاب من سوريا

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، أن القوات الأمريكية نفذت أول عملية انسحاب لها من الأراضي السورية.

ونقل المرصد السوري، الذي يتخذ من لندن مقرا له، عن مصادر موثوقة قولها إن "نحو 10 مدرعات بالإضافة لآليات هندسية عمدت إلى الانسحاب، مساء الخميس، من القاعدة الأمريكية في منطقة الرميلان بمحافظة الحسكة، في إطار أول تطبيق للقرار الذي صدر من الرئيس الأمريكي دولاند ترامب في الـ 19 من شهر دجنبر الماضي".

وتابع المرصد أن "جهات عليا أمريكية أبلغت قيادات رفيعة المستوى من قوات سورية الديمقراطية أن القيادة الأمريكية تعتزم سحب قواتها من كامل منطقة شرق الفرات ومنبج، الأمر الذي شكل حالة من الصدمة الكبيرة لدى قيادة قوات قسد".

وأضاف المصدر نفسه أن "القرار يتناقض مع الواقع؛ حيث وصلت تعزيزات خلال الـ 48 ساعة الأخيرة إلى منطقة شرق الفرات، من وقود ومعدات عسكرية ولوجستيكية وآليات، كما أن هناك تعزيزات عسكرية وصلت إلى القواعد العسكرية في منبج وحقل العمر".

وذكر المرصد الحقوقي أن الجهات القيادية الكردية اعتبرت أن "انسحاب القوات الأمريكية، في حال جرى، هو خنجر في ظهر قوات سورية الديمقراطية ووحدات حماية الشعب الكردي ... وخيانة لدماء آلاف المقاتلين التي نزفت لقتال تنظيم الدولة الإسلامية وخصومهم".

جدير بالذكر أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قد اعلن، أمس الخميس، في كلمة وسط الجامعة الأمريكية في العاصمة المصرية القاهرة، أن سحب قوات بلاده من سورية لن يؤثر على التزام الولايات المتحدة بالقضاء على "داعش" ومحاربة الإرهاب.