الرئيس الروسي يقترح توقيع اتفاق سلام مع اليابان

الرئيس الروسي يقترح توقيع اتفاق سلام مع اليابان

أبدى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، استعداده لتوقيع اتفاق السلام مع اليابان، المعلق منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، "قبل نهاية العام الجاري وبدون أي شروط مسبقة".

وفي إطار مشاركته في المنتدى الاقتصادي الشرقي الذي تستضيفه مدينة فلاديفوستوك الروسية، قال بوتين "إننا نتحاور منذ 70 عاما" لتوقيع هذا الاتفاق، في حين اقترح رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الذي يشارك هو الآخر بالمنتدى، "تغيير النهج" من أجل إبرام المعاهدة.

وقال بوتين في كلمته أثناء المنتدى "فلنفعل ذلك...فلنوقع معاهدة السلام. ليس الآن، لكن قبل نهاية العام الجاري، بلا شروط مسبقة من أي نوع".

وأضاف الرئيس الروسي أنه انطلاقا من هذا الاتفاق، "يمكننا كأصدقاء مواصلة المباحثات بشأن كل خلافتنا. هذا الأمر من شأنه أن يجعل الأمر أكثر سهولة"، مبرزا أن "اليابان حليفة طبيعية لنا ونريد أن نجعل العلاقات بيننا أفضل بكثير".

يشار إلى أنه يوجد نزاع بين اليابان وروسيا بشأن جزر الكوريل، التي أصبحت تحت إدارة موسكو منذ استسلام طوكيو في نهاية الحرب العالمية الثانية عام 1945، ما أثر على العلاقات الثنائية.

وبعدها بعامين، وقع الاتحاد السوفيتي واليابان إعلان تم بموجبه استئناف العلاقات الدبلوماسية بين الطرفين ووضع أسس لتوقيع اتفاق سلام لم يرى النور حتى الآن.