منظمة ترصد مصرع مائة مهاجر في سواحل ليبيا

منظمة ترصد مصرع مائة مهاجر في سواحل ليبيا

أعلنت منظمة "أطبّاء بلا حدود" غير الحكومية الإثنين نقلاً عن ناجين أنّ أكثر من مئة مهاجر، بينهم ما لا يقلّ عن 20 طفلاً، لقوا حتفهم إثر غرق زورقين كانوا على متنهما قبالة سواحل ليبيا مطلع شتنبر الجاري.

وأوضحت المنظمة الإنسانية في بيان أن الناجين رووا لطواقمها أنهم أبحروا من الساحل الليبي صبيحة الأول من شتنبر على متن زورقين مطّاطيّين كان كل منهما يقلّ 160 مهاجراً.

وتشكّل ليبيا وجهة ومعبرا لآلاف المهاجرين الأفارقة الراغبين في الوصول الى السواحل الاوروبية.

ويلاقي مئات من المهاجرين حتفهم سنوياً عند محاولتهم عبور البحر المتوسط في ظروف محفوفة بالمخاطر انطلاقا من السواحل الليبية، مستغلّين في ذلك عدم الاستقرار السياسي في البلاد.