أنترنيت "إنوي" يسجل سرعة 1.2 جيغابايت

أنترنيت "إنوي" يسجل سرعة 1.2 جيغابايت

أعلنت إنوي تسجيل سرعة قياسية، في تجربة أجراها خبراؤها اليوم على مستوى صبيب شبكتها للأنترنيت النقال فائق السرعة للجيل 4.5 بوسط مدينة الدار البيضاء، تجاوز 1.2 جيغابايت.

وقالت فدوى العروسي، مديرة مصلحة الأداء والتخطيط بشركة "إنوي"، إن الشركة تسجل رقما قياسيا جديدا على مستوى سرعة شبكات الأنترنيت النقال للجيل الرابع على الصعيد الإفريقي ككل.

وأعلنت العروسي، في لقاء نظمته شركة إنوي، عن انطلاق تسويق خدمات 4.5 للأنترنيت فائق السرعة بالمغرب، والذي يتيح للمستعمل بلوغ سرعة ارتباط بشبكة الأنترنيت بشكل أسرع يضاهي الارتباط بشبكة للجيل الخامس.

واعتمدت إنوي على تقنية "MIMO" والتي ابتكرها خبراء مراكز أبحاث تابع لشركة هواوي الصينية، التي تعدّ من أحدث تقنيات الاتصال الدائم في العالم.

وتعمل هذه التقنية على تحسين جودة الاتصال والوصول به إلى أقصى سرعة ممكنة، وتعني وجود أكثر من هوائي في الهاتف لاستقبال وإرسال الإشارات، والتي تعتمد عليها تقنية شبكة الجيل الرابع للاتصالات وما بعدها.

وأوضح المسؤولون أن هذه التقنية تمنح للمستخدمين اتصالا ثابتا دون انقطاع وأكثر سرعة حتى في الأماكن التي تضعف فيها تغطية شبكة الاتصالات، بحيث تتضاعف سعة تحميل البيانات لتصل إلى 600 ميجا بايت بالثانية.

وقالت مديرة مصلحة الأداء والتخطيط بشركة "إنوي" إن هذا التطور، المسجل على مستوى شبكة الجيل الرابع للأنترنيت، يأتي في وقت سجل ارتفاع في حجم البيانات التي يتبادلها المغاربة بنحو 17 مرة.

وأشارت فدوى العروسي إلى أن الاعتماد على التقنية الجديدة سيتيح لشركة إنوي بلوغ نسبة تغطية لشبكة الجيل الرابع فائق السرعة (Full 4G) تصل إلى 94 في المائة من سكان المغرب.