سعيد الإبراهيمي

سعيد الإبراهيمي

بدينامية عالية وحركية لا تفتر، يحرص سعيد الإبراهيمي، المدير العام للقطب المالي للدار البيضاء "كازابلانكا فاينانس سيتي"، على تطوير أداء هذا القطب لضمان الجاذبية المتوخاة منه حيال المستثمرين، فضلا عن منحه أبعادا دولية، من خلال استقطاب العشرات من الشركات ذات السمعة العالمية الرنانة.

واستطاع الإبراهيمي في فترة قيادته للقطب المالي للعاصمة الاقتصادية أن يجعل من هذه المدينة العملاقة، التي لا تكاد تنام من الرواج الاقتصادي الذي يدب في أوصالها، ثاني قطب مالي في القارة الإفريقية بعد جوهانسبورغ الجنوب إفريقية، كما باتت تتبوأ مركزا متقدما على الصعيد العالمي، متمثلا في الرتبة 44 دوليا ضمن لائحة الأقطاب المالية.

وبفضل حسن تدبير الإبراهيمي لهذا القطاع، فإن القطب المالي بالدار البيضاء، الذي أنشئ في 2010 كشركة متعددة الأسهم، تحول إلى بوابة يفضلها المستثمرون من أجل اقتحام أسواق القارة السمراء، خاصة دول شمال إفريقيا وشرقها ووسطها أيضا، كما أن أزيد من 17 في المائة من الاستثمارات المغربية في إفريقيا تأتي من القطب المالي للبيضاء.

ويُحسب للرجل أنه خلال فترة قيادته للقطب المالي للدار البيضاء تمكن من ضم أكثر من 100 شركة، العديد منها تمتلك حظوة وسمعة على الصعيد الدولي، من مقاولات ناجحة وأبناك مرموقة، آخرها البنك الصيني الذي يعد من المؤسسات الصينية العريقة، علاوة على مؤسسات مالية ساطعة، من قبيل صندوق إفريقيا 50 الذي أنشأه البنك الإفريقي للتنمية، والمتخصص في تطوير البنيات التحتية.. وليس بعد كل هذا إلا أن يحل الإبراهيمي ضيفا مرحبا به في "نادي الطالعين" لهذا الأسبوع.