نقل جثة دون ترخيص يستنفر الدرك ببني وليد

نقل جثة دون ترخيص يستنفر الدرك ببني وليد

فتحت مصالح الدرك الملكي للمركز الترابي بني وليد بتاونات، تحقيقا في ظروف وملابسات خرق قرار وزارة الداخلية، القاضي بحظر نقل جثث الموتى بين المدن في ظل جائحة كورونا، إثر حادث نقل جثة شخص توفي بمدينة فاس إلى دوار السكوريين، الكائن بمنطقة بني وليد ضواحي تاونات، قصد دفنها هناك.

ووفق مصادر هسبريس، فإن التحريات الأولية بينت أن جثة الهالك نُقلت، مساء الجمعة، إلى الدوار المذكور بعد إخراجها من مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس، بموجب أمر بالدفن مسلم من المكتب الصحي بعمالة فاس في إحدى مقابر مدينة فاس، مشيرة إلى أن الهالك شخص مسن وافته المنية عقب إجرائه عملية جراحية داخل المستشفى الجامعي لفاس.

وأبرزت المصادر ذاتها أن سائق سيارة لنقل الأموات التي أقلت جثة الهالك، سلك طرقا ملتوية لتجنب المرور بالسدود القضائية، مشيرة إلى أن مصالح الدرك الملكي استمعت إلى ابن الهالك، الذي أشرف على إجراءات إخراج جثة أبيه من مستودع الأموات قبل إطلاق سراحه، في انتظار الاستماع إلى السائق الذي حُددت هويته، في شأن خرق حالة الطوارئ ونقل جثة دون ترخيص.