الشرطة تباغت مروجا للمخدرات وسط مدينة تطوان‎

الشرطة تباغت مروجا للمخدرات وسط مدينة تطوان‎

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة تطوان، مؤازرة بفرقة الأبحاث والتدخلات الميدانية، من إيقاف شخصيْن وحجز كمية من مخدر من الشيرا ناهزت 8.5 كيلوغرامات، وذلك في إطار عملياتها الأمنية المتواصلة لمحاربة الجريمة خصوصا الاتجار في المخدرات بشتى أصنافها.

وفي تفاصيل العملية؛ كشف بلاغ لولاية أمن تطوان أن عناصر مصلحة الشرطة القضائية توصلت بمعلومات مؤكدة تفيد بوجود شخص بمدينة مرتيل ينشط في مجال ترويج مخدر الشيرا، وتوفره على كمية من المخدرات معدة للبيع يود تصريفها، ليتم استدراجه على مستوى شارع عبد الخالق الطريس بمدينة تطوان، ليجري توقيفه متحوزا بكمية من المخدر المذكور على شكل صفائح معدة للبيع.

وأسفر البحث، الذي أجري مع المشتبه فيه، عن تحديد وتشخيص هوية المزود الرئيسي الذي يقطن بدوره بمدينة مارتيل، لتتمكن العناصر الأمنية من إيقافه وحجز ما يقارب 8.1 كيلوغرام من مخدر الشيرا على شكل صفائح وقطع معدة للبيع.

وعلاوة على كمية المخدرات المحجوزة، يضيف البلاغ، مكنت عملية التفتيش عن حجز سكين قابل للطي وثلاثة هواتف نقالة وُضعت رهن إشارة المصالح المختصة لإجراء الخبرات التقنية اللازمة عليها واستغلالها في الأبحاث.

الموقوفان وُضعا تحت تدبير الحراسة النظرية من أجل تعميق البحث معهما للكشف عن جميع حيثيات وملابسات وامتدادات هذه العملية، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة.