خرق "الطوارئ" يوقف 11 شخصا في نواحي سطات

خرق "الطوارئ" يوقف 11 شخصا في نواحي سطات

أفادت مصادر هسبريس أن عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية سطات، أوقفت، مساء اليوم، 11 شخصا بمناطق قروية مختلفة، للاشتباه في خرقهم القرار الخاص بحالة الطوارئ الصحية، الذي تسهر على تنفيذه السلطات المحلية مدعومة بالقوات العمومية، كإجراء احترازي ووقائي لمواجهة "كوفيد-19".

وأوضحت المصادر نفسها أن المركز الترابي البروج أوقف 7 أفراد، في حين أوقف المركز الترابي أولاد مراح سيدي حجاج دائرة ابن أحمد شخصين، وهو العدد نفسه الذي أوقفه المركز الترابي بسطات، فضلا عن وضع ثلاث سيارات أجرة بالمحجز نواحي عاصمة الشاوية.

وأمرت النيابة العامة المختصة بالدائرة الاستئنافية سطات، بوضع جميع الموقوفين تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث التمهيدي الذي تباشره عناصر الدرك الملكي، قبل عرض المشتبه فيهم بمخالفة قرار حالة الطوارئ الصحية، على ممثل الحق العام، غدا الخميس، للنظر في المنسوب إلى كل واحد منهم.