مصرع ثلاثيني تحت عجلات القطار بأولاد بوزيري‎

مصرع ثلاثيني تحت عجلات القطار بأولاد بوزيري‎

لقي شاب ثلاثيني مصرعه اليوم على الفور، بأولاد بوزيري جنوب مدينة سطات، بعدما دهسه القطار رقم 104 الذي كان قادما من مدينة مراّكش ومتوجها نحو مدينة فاس، على مستوى دوار أولاد سعيد بن علي في النقطة الكيلومترية 114.

مصادر هسبريس أفادت بأن الهالك "ع، ن"، المزداد سنة 1990 بدوار الصواكة مشرع بن عبّو قيادة أولاد بوزيري، عاد قيد حياته خلال الأيام الأخيرة إلى مسقط رأسه، بعدما كان يساعد أسرته في الرعي بإحدى المناطق الفلاحية بجهة الدار البيضاء – سطات، كما أنه كان يعاني من مضاعفات مرض نفسي.

وانتقلت إلى مكان الحادث عناصر تابعة للمركز الترابي مشرع بن عبّو سرية سطات، وممثل عن السلطة المحلية بقيادة أولاد بوزيري، حيث عملوا على معاينة جثة الهالك قبل نقلها عبر سيارة لنقل الأموات إلى مستودع لحفظ الجثث، لفائدة البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة لتحديد جميع الظروف المحيطة بالوفاة، لكشف إن كان الأمر يتعلق بعملية انتحار أم حادث عرضي مميت.