حفرة تودي بحياة سيدة خمسينية بضواحي زاكورة

حفرة تودي بحياة سيدة خمسينية بضواحي زاكورة

لقيت امرأة مصرعها بضواحي النقوب، إقليم زاكورة، إثر سقوطها، مساء الإثنين، في حفرة عميقة مملوءة بالمياه والأوحال، وذلك أثناء رعيها لقطيع من المعز بجبال صاغرو، وبالضبط بمنطقة المش التابعة لقيادة النقوب.

ووفق المعطيات التي وفرتها مصادر مطلعة لهسبريس، فإن الضحية "ت. ت" المزدادة سنة 1968 وهي عازبة، كانت ترعى بالجبال المحيطة بمسكن أسرتها ولم تنتبه لوجود تلك الحفرة، لتنزلق وتسقط على رأسها في قعرها، ما أدى إلى وفاتها على الفور.

وأضافت المصادر ذاتها أن الضحية خرجت من منزل أسرتها في الصباح لترعى المعز، وفي المساء عادت المواشي دون الراعية، فبدأت الأسرة تبحث عنها في كل مكان إلى أن وجدتها ميتة وسط الحفرة المملوءة بالمياه والأوحال.

وفور إشعارها بالحادثة، انتقلت السلطة المحلية والدرك الملكي والوقاية المدنية وعناصر القوات المساعدة إلى عين المكان، حيث تم تحرير محضر سمي حول النازلة ونقل الجثة إلى مستودع الأموات، في انتظار إخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة أسباب وملابسات الحادثة، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة.