سرقة وكالة تجارية تستنفر الأمن بالفقيه بن صالح

سرقة وكالة تجارية تستنفر الأمن بالفقيه بن صالح

تمكن أفراد عصابة كانوا على متن سيارة خفيفة، اليوم الجمعة، من سرقة وكالة خاصة لتحويل الأموال بالفقيه بن صالح، بعد نزع كاميرات المراقبة.

وأفادت مصادر هسبريس بأن العملية تمت في وقت مبكر من اليوم الجمعة، وبطريقة احترافية، إذ تمكن اللصوص من فتح باب الوكالة بوسائلهم الخاصة دون إثارة انتباه الجيران، ودون ترك أي أدلة مكشوفة يمكن أن تساعد على تحديد هوياتهم.

وحسب مصادر هسبريس فإن العصابة التي وصفت بـ"الخطيرة" تمكنت من خلال عمليتها من الاستيلاء على مبلغ مالي لم يتم تحديده بشكل نهائي، إلا أن بعض المعطيات الأولية تفيد بأنه يتجاوز 20.000.00 درهم.

كما قالت المصادر ذاتها إن الحادث خلف حالة من الاستنفار لدى عناصر الأمن والشرطة العلمية التي باشرت بحثها من أجل كشف هويات المشتبه فيهم، وتقديمهم للعدالة، مشيرة إلى أن البحث مازال مفتوحا إلى حد الساعة من أجل الوصول إلى كل خيوط هذه الجريمة التي استنكرها الرأي العام المحلي.