"درَّاسة" تقتل شابا وتصيب آخر بضواحي إقليم تنغير

"درَّاسة" تقتل شابا وتصيب آخر بضواحي إقليم تنغير

لقي شاب مصرعه وأصيب آخر بجروح خطيرة، مساء الثلاثاء، بدوار تابولخيرت، الواقع بجماعة إميضر بإقليم تنغير، إثر حادثة تسببت فيها "درَّاسة".

وأفادت مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية أن الضحية الأول، الذي يبلغ من العمر حوالي 20 سنة ويتابع دراسته في أولى بكالوريا، توفي في الحين، فيما أصيب الضحية الثاني، الذي يبلغ حوالي 18 سنة وهو في الثالث إعدادي، بجروح بليغة، وتم نقله إلى المركز الاستشفائي سيدي حساين بورزازات.

وأضافت المصادر ذاتها أن الشابين كانا منهمكين في مساعدة عمال "الدَّرسْ"، قبل أن يحكمهما جهاز الربط بين "الدرَّاسة" والجرار.

وإثر إشعارها بالواقعة انتقلت عناصر الوقاية المدنية لبومالن دادس إلى مكان الحادث، وعملت على نقل الضحية المصاب إلى المستشفى، فيما فتحت مصالح المركز الترابي للدرك الملكي بإميضر تحقيقا في ملابسات الحادثة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.