"القاتل الصامت" يسلب طبيبا حياته في شفشاون

"القاتل الصامت" يسلب طبيبا حياته في شفشاون

فارق شخص ستيني الحياة، الإثنين، متأثرا باستنشاق غاز مونوكسيد الكربون خلال استحمامه بمنزله وسط مدينة شفشاون.

ووفق مصادر هسبريس فإن المفارق للحياة كان يشتغل قيد حياته طبيبا في القطاع الخاص بالمدينة ذاتها، كما سبق أن تقلد مناصب مسؤولية بقطاع الصحة، وعلى رأسها مندوب الصحة بإقليم شفشاون.

وانتقلت عناصر الشرطة إلى منزل الضحية لجمع المعطيات والتحقيق في ملابسات الوفاة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.