شبهة الانتحار تلفّ وفاة حارس ليلي بحد السوالم

شبهة الانتحار تلفّ وفاة حارس ليلي بحد السوالم

أمرت النيابة العامة المختصة بالدائرة القضائية بسطات، اليوم الجمعة، بتشريح جثة حارس ليلي، قصد تحديد أسباب وملابسات الوفاة، بعد العثور عليه معلّقا بحبل بباب أحد المنازل بتجزئة رياض الساحل بحد السوالم.

وأفادت مصادر هسبريس أن الحارس الليلي، المزداد سنة 1975 بنواحي فاس، وهو متزوج وله أبناء، ويقطن بمنزل لا يزال في طور البناء بحد السوالم، أقدم على الانتحار شنقا لأسباب لا تزال مجهولة، في انتظار نتائج التحقيق والتشريح.

وانتقلت إلى مكان الحادث عناصر الدرك الملكي بمركز حد السوالم، إضافة إلى ممثل عن السلطات المحلية.

وقد تم نقل جثة الهالك، عبر سيارة نقل الأموات، إلى مشرحة الرحمة بالدار البيضاء لفائدة البحث القضائي المفتوح، استنادا إلى تعليمات النيابة العامة المختصة.