العثور على جثة شاب وسط المياه العادمة بفاس

العثور على جثة شاب وسط المياه العادمة بفاس

انتشلت عناصر الوقاية المدنية، الجمعة، جثة شاب، في عقده الثالث، من وسط المياه العادمة لواد المهراز، المخصص لتفريغ النفايات السائلة، غير بعيد عن مقطعه المار قرب الباب الجديد المؤدي إلى منطقة الرصيف بالمدينة العتيقة لفاس.

وأفادت مصادر هسبريس بأن الهالك، الذي تم التعرف على هويته، لقي حتفه في ظروف غامضة، وهو بكامل ملابسه، مشيرة إلى أنه جرى توجيه جثته إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة.

وحضرت إلى عين المكان، فضلا عن مصالح الوقاية المدنية، عناصر من أمن فاس وأفراد من السلطة المحلية، حيث تمت مباشرة التحقيق حول ملابسات وقوع هذا الحادث.