اصطدام مروري يخلف قتيلا وثلاثة جرحى بأزيلال

اصطدام مروري يخلف قتيلا وثلاثة جرحى بأزيلال

لقي رجل ستيني، اليوم السبت، مصرعه على الفور؛ في حين أصيب ثلاثة آخرون بجروح وصفت بكونها "متفاوتة الخطورة"، إثر حادثة سير مميتة بين أفورار وبين الويدان، بإقليم أزيلال، نتيجة اصطدام بين سيارة خفيفة وسيارة رباعية الدفع.

وحسب مصادر هسبريس فإن الهالك "ا.ع"، وهو أب لعشرة أبناء، وينحدر من دوار أغبالو، كان رفقة أسرته في الطريق إلى الرشيدية لزيارة أحد أبنائه، على متن سيارة خفيفة، قبل أن تصدم سيارة رباعية الدفع السيارة التي كان يقودها، ما أدى إلى وفاته في الحين، وإصابة ثلاثة آخرين بكسور خطيرة، ضمنهم امرأتان.

وذكرت المصادر ذاتها أن جثة الهالك نقلت إلى قسم الأموات بالمستشفى الإقليمي لأزيلال، بينما نقل المصابون إلى قسم المستعجلات من أجل تلقي العلاجات الضرورية، مرجحة أن تكون الحادثة وقعت بسبب السرعة المفرطة التي كانت تسير بها السيارتان، وفقدان أحد السائقين السيطرة.

وفتحت مصالح الدرك الملكي بحثا في ظروف وملابسات الحادث، لتحديد المسؤوليات تبعا لتعليمات النيابة العامة المختصة.