ثلاثة قتلى و25 جريحا في انقلاب حافلة بين سبت كزولة وآسفي

ثلاثة قتلى و25 جريحا في انقلاب حافلة بين سبت كزولة وآسفي

شهدت الطريق الرابطة بين جماعة كزولة ومدينة آسفي، صباح اليوم، وقوع حادثة سير مميتة، إثر انقلاب حافلة صغيرة لنقل المتوجّهين من وإلى السوق الأسبوعي "سبت كزولة".

وأسفرت الحادثة، وفق معطيات حصلت عليها الجريدة من المستشفى الإقليمي محمد الخامس بآسفي، عن وفاة 3 أشخاص، وإصابة 25 شخصا آخرا بجروح متفاوتة الخطورة، فيما لا تزال سيارات الإسعاف تنقل باقي المصابين إلى المرفق الصحي ذاته.

وأوضحت مصادر هسبريس أن "عناصر الوقاية المدنية نقلت 52 شخصا إلى المستشفى، قبل أن يتبيّن أن مجموعة منهم لا علاقة لهم بالحادث ولا يعانون من أي إصابات"، مشيرة إلى أن "الحصيلة الرّسمية هي وفاة امرأتين وطفل، وجرح 25 شخصا".

وانتقلت عناصر الوقاية المدنية مكان الحادث، من أجل نقل المصابين إلى المستشفى، فيما عملت عناصر الدرك الملكي على تأمين حركة السير، خاصة وأن العشرات من مستعملي الطريق تجمعوا لمعاينة الحادث وتقديم المساعدة الممكنة.

وتجنّد عدد من الأطباء والممرضين بقسم المستعجلات لإسعاف المصابين وإخضاعهم للفحوصات الطبية، كل بحسب درجة إصابته، مع إحالة جثث الضحايا على مستودع الأموات، فيما فتحت مصالح الدرك الملكي بحثا حول الواقعة لتحديد أسبابها.