نجاة أطفال من الغرق بمخيم "راس الرمل" بالعرائش

نجاة أطفال من الغرق بمخيم "راس الرمل" بالعرائش

تعرض 13 طفلا يتحدرون من إقليم اشتوكة آيت باها، ويشاركون في البرنامج الوطني للتخييم لصيف 2018، لحادث غرق، يوم الأربعاء، بشاطئ "راس الرمل" بالعرائش، حيث تم إنقاذهم بمعية السباح المنقذ التابع للوقاية المدنية، ونُقلوا إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي الأميرة لالة مريم بالعرائش.

وأبرز المدير الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة باشتوكة آيت باها، حفيظ المرجاني، في اتصال أجرته معه هسبريس، اليوم الخميس، أن وضعية الأطفال الـ13، وكذا السباح المنقذ التابع للوقاية المدنية، مستقرة ولا تدعو إلى القلق، بعد إخضاعهم للتدخلات الطبية اللازمة، حيث "غادر المستشفى 9 منهم، فيما بقي 4 أطفال والسباح المنقذ تحت العناية الطبية، وسيغادرون المستشفى بعد استكمال الفحوصات الضرورية".

وأضاف المسؤول الإقليمي بوزارة الشباب والرياضة أن الأطفال المعنيّين يستفيدون، ضمن جمعية "الحمامة للتربية والتخييم" ببيوكرى باشتوكة آيت باها، من المرحلة الخامسة من فضاءات مخيم "راس الرمل" بالعرائش. وطمأن أسر الأطفال المعنيين، مضيفا أن "مصالح الوزارة والسلطات الإقليمية والمحلية والأمنية بالعرائش واشتوكة تُتابع عن كثب حالتهم الصحية، التي لا تدعو إلى القلق".