"ضعف الأمطار" يمسّ الإنتاج الوطني من الحبوب

"ضعف الأمطار" يمسّ الإنتاج الوطني من الحبوب

قالت مديرية الدراسات والتوقعات المالية إن الإنتاج الوطني من الحبوب تأثر كثيراً، بسبب التوزيع الزمني غير المواتي للأمطار خلال الأشهر الماضية.

وأشارت المديرية، في مذكرة حول الظرفية لشهر ماي الجاري، إلى أن الضعف الكبير لهطول الأمطار أو حتى عدم هطولها في عدد من المناطق أدى إلى انخفاض في مردودية الأراضي من الحبوب حسب المناطق.

في المقابل، سمحت أمطار شهر أبريل التي عرفها بعض المناطق بتحسين الغطاء النباتي، خصوصاً في مسارات الجبال وجنوب الأطلس والأطلس المتوسط.

وتفيد معطيات المذكرة بأن معدل التساقطات المطرية للموسم الحالي بلغت 290.5 ملم إلى حدود 24 أبريل المنصرم، أي أقل بنسبة 11 في المائة عن متوسط الثلاثين سنة الماضية، و23 في المائة مقارنة بالموسم السابق.

مقابل ذلك، يتوقع أن يُسجل محصول السكر أداءً جيداً على مساحة إجمالية تقدر بـ60 ألف هكتار، إذ يرتقب أن تصل عائدات الشمندر السكري إلى 70 طناً في الهكتار الواحد، بفضل التقدم التقني والتكنولوجي المسجل في هذا القطاع في مختلف أحواض الإنتاج. أما بالنسبة لقصب السكر فيتوقع أن تصل مردودية الهكتار الواحد إلى 68 طناً.

وتتوقع المذكرة أيضاً أن يُسجل إنتاج الزيتون والحمضيات وأشجار النخيل محاصيل جيدة. وتفيد المعطيات، المتوفرة إلى نهاية مارس، بأن قيمة صادرات القطاع الفلاحي والصناعات الغذائية بلغت 18.9 مليار درهم، بنسبة تحسن بلغت 3.2 في المائة.

وإجمالاً، تؤكد المذكرة أن ديناميكية الاقتصاد المغربي في الأشهر الأولى من السنة الجارية عرفت تعافياً من خلال رصد أداء عدد من القطاعات، باستثناء الفلاحة التي تسجل مستوى متوسطاً بسبب تأخر الأمطار.

وأشارت المذكرة إلى أن قطاع الصناعة واصل إظهار دينامية مواتية، مستفيداً من المحافظة على الطلب الخارجي الموجه إلى المغرب، خاصة تلك الموجهة إلى أنشطة المكتب الشريف للفوسفاط، والصناعات الغذائية والمهن العالمية الجديدة للمغرب.

على المستوى السياحي، استقطبت وجهة المغرب أكثر من 2.5 مليون سائح خلال الربع الأول من السنة الجارية، أي بنسبة ارتفاع بلغت 4.1 في المائة، وكان ذلك نتيجة ارتفاع عدد السياح الأجانب بـ4 في المائة ومغاربة الخارج بـ5 في المائة.

وبلغت إيرادات السياحة، حسب مذكرة وزارة الاقتصاد والمالية، إلى 16.2 مليار درهم في الربع الأول من السنة الجارية؛ وهو تقريباً نفس المستوى المسجل نهاية مارس من السنة الماضية.