المصارف والاتصالات تغري مستثمرين في البورصة

المصارف والاتصالات تغري مستثمرين في البورصة

ساهم ارتفاع الأداء العام للمجموعات الاقتصادية العاملة في مجالي المصارف والاتصالات المدرجة في البورصة المغربية في زيادة إقبال المستثمرين المؤسساتيين والأفراد على اقتناء أسهم كل من اتصالات المغرب والتجاري وفا بنك والبنك الشعبي المركزي، في ظل توقعات المحللين بتسجيل نتائج إيجابية مع نهاية العام.

وقال محللون من "بي ام سي او كابيتال" إن كافة المؤشرات تشير إلى أن رقم معاملات اتصالات المغرب للسنة الجارية سيسجل نموا متواصلا على غرار العام الماضي، إلى جانب توقعات متفائلة باستمرار هذا المنحى التصاعدي لرقم معاملات المجموعة خلال سنة 2020.

وأبانت النتائج الموحدة لاتصالات المغرب الخاصة بالفصل الأول من سنة 2019 عن زيادة في عدد زبنائها بنسبة 4.8 في المائة، بعد أن بلغ حوالي 62 مليون زبون مع نهاية شهر مارس الماضي.

واعتبر محللون أن أسهم التجاري وفا بنك والبنك المركزي الشعبي تعتبر من بين الأسهم ذات المردودية المرتفعة في القطاع المصرفي، وهو ما يفسر زيادة الإقبال عليها من طرف المستثمرين في بورصة الدار البيضاء.

وقال المحللون إن المؤشرات الأولية الخاصة بأداء مجموعة التجاري وفا بنك المصرفية تؤكد أن السنة المالية الحالية ستشهد استمرارا في تسجيل المصرف لنتائج إيجابية، على غرار السنة الماضية التي حققت خلالها أنشطة المجموعة في السوق الوطني والأوروبي والمنطقة الحرة لطنجة زيادة بنسبة 15 في المائة، نتيجة النمو الكبير لأنشطة التمويل والتحكم الكبير في التحملات والمخاطر، بينما انتعشت أنشطة التقسيط المصرفية الدولية بنسبة 2.9 في المائة.