نُعمَان لحلُو: المغرب أرض ولاّدة..ونحتاج لتنظيف الفن من الشوائب

نُعمَان لحلُو: المغرب أرض ولاّدة..ونحتاج لتنظيف الفن من الشوائب

أبرز الفنان المغربي نعمان لحلو أنه في خضم ما يعرفه الفن المغربي اليوم من تقلبات، وفي خضم التغييرات التي عرفتها الساحة الفنية في الفترة الأخيرة، فإن الجمهور لم يفقد ثقته على قدرة الفن المغربي على التأثير والتغيير، قائلا ضمن حديث مع هسبريس إن"الفن مِرآة.. ويجب عليه أن يظل ويبقى كذلك".

وأضاف لحلو، في الحديث ذاته، أن الفن اليوم "يعكس الواقع السياسي والاجتماعي"، وأنّ الفن المغربي "مجبر على أن يكون هكذا في ظل مجتمع ضاعت فيه المقاييس والمعايير، بعد هجوم العولمة على الساحة الفنية المغربية"، مضيفا: "هناك أناس يمشون ضد التيار، وإذا كان هناك فساد في الفن فإنّ االمجتمع هو المسؤول عن ذلك، وحتى نوقف هذا الفساد يلزمنا إصلاح مجتمعنا وإعادة النظر فيه".

كما اعتبر نعمان لحلو الفنان المغربي "واع بشكل جيد بقضايا مجتمعه وقضايا شبابه".. مسترسلا بقوله: "أنا متفاءل إزاء الوضع الراهن كما أنني جدّ متفائل بالجيل الجديد من الشباب الذين برزوا خلال العشرية الأخيرة بالساحة الفنّية المغربية.. هم شباب مثقفون وواعون بقضايا الوطن، ويحاولون قدر الإمكان، وفي جل أعمالهم وإبداعاتهم، معالجة قضية من هذه القضايا، حتى أصبحنا مثلا نجد جل المغنّين المغاربة لديهم، على الأقل، أغنية وطنية تحاول معالجة إشكال مجتمعي أو مسألة شبابيّة.. فهم مطالبون بذلك في الوقت الراهن عكس جيل الرواد الذي لم يكن يجابه هذه الحاجة".

"أنا ضد الأغنية المغربية ولست ضد الإبداع المغربي بجميع أشكاله وألوانه، لقد أصبحنا نجد العديد من الشباب يسجلون أغان ويبثونها على المواقع الاجتماعية، وبالتالي لم نعد نعرف ما هو المقياس الحقيقي للفنان.. المغرب أرض ولاّدة ونحن نحتاج لتنظيف الفن من الشوائب التي قد تعكر صفو نموه وتطوره، فالأغنية المغربية مثلها مثل السينما المغربية، أصحبتا تعيشان مؤخّرا على إيقاع تنمي الكم لاَ الكيف" يضيف نعمان الملاقي لهسبريس قبيل الشروع في جولة بالديار الأمريكيّة تستمرّ لـ 25 يوما استهلالا من يوم الاثنين المقبل.

[email protected]