"رباب فيزيون" تحيي حفلا لأحداث سجن ايت ملول

"رباب فيزيون" تحيي حفلا لأحداث سجن ايت ملول

أحيت المجموعة الغنائية المغربية "رباب فيزيون" حفلا بالسجن المحلي لأيت ملول2، في إطار الملتقى الصيفي المنظم من طرف المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج لفائدة الأحداث.

ويأتي هذا الحفل الفني بمبادرة من المؤسسة السجنية، وبتنسيق مع جمعية "رباب فيزيون"، في إطار انفتاح النزيل على عالمه الخارجي لجعله في علاقة دائمة مع محيطه وربطه بخارج أسوار المؤسسة السجنية لتمهيد الطريق أمامه نحو الاندماج داخل المجتمع فور الإفراج عنه.

وتأتي هذه السهرة الفنية الخيرية، وفق الفرقة، "في إطار الأعمال الإنسانية التي دأبت رباب فيزيون على المشاركة والانخراط فيها، ومن خلالها تفتح جسرا من التواصل الروحي مع فئات خاصة من المجتمع".

يشار إلى أن هذا الحفل الفني يأتي بعد سلسلة من العروض والجولات الفنية التي أقامتها المجموعة الفنية "رباب فيزيون" بعدد من المدن المغربية كتزنيت وأكادير وبولمان ومارتيل وغيرها من المدن، كما ينتظر أن تواصل المجموعة جولتها الفنية بمهرجانات أخرى هذا الصيف، منها ما هو وطني ومنها ما هو دولي.