إبداع الصناعة التقليدية المغربية يجذب المجريين

إبداع الصناعة التقليدية المغربية يجذب المجريين

بمبادرة من سفارة المملكة المغربية بهنغاريا، وبتعاون مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، ودار الصانع، ينظم ببودابيست أسبوع الصناعة التقليدية من 07 إلى 16 شتنبر الجاري.

ووفق بلاغ لسفارة المغرب بنهنغاريا، توصلت به هسبريس، تروم هذه التظاهرة تعزيز أواصر التفاهم وعلاقات التعاون وحسن الجوار بين المغرب وجمهورية المجر، وهي كذلك مناسبة للاحتفاء بالموروث الحضاري والثقافي للمملكة.

ويتضمن برنامج الأسبوع المغربي "تقديم مجموعة من حرف الصناعة التقليدية ومنتوجاتها والأنشطة الثقافية والفنية للزوار على مدى عشرة أيام، من أجل استكشاف الرصيد التراثي والثقافي للمغرب، وفنون العيش بالمملكة، والثقافات الحية النابضة بها، وكذلك المنتوجات المجالية التي تزخر بها المملكة والتي أصبحت تلقى إقبالا كبيرا في مختلف بقاع المعمور.

ويفتح الرواق المغربي الباب على مصراعيه أمام الزوار من أجل اكتشاف "الثقافات الحية" للمغرب، من خلال عروض تبين مظاهر وتجليات الثقافة المغربية (الموسيقى، الأزياء، الصناعة التقليدية، فن الطبخ)، يقول البلاغ.

وسيساهم هذا الملتقى في الاستئناس بجوانب مهمة للتراث الثقافي المغربي، و"يخصص جزء منه للتعريف بالمنتجات المختلفة للصناعة التقليدية المغربية، في حين سيكون الطبخ المغربي حاضرا، لا سيما من خلال عرض بعض الأكلات التي تجسد التنوع بين مختلف ثقافات مجتمع المغرب، كما سيكون للخياطة التقليدية مساحة كبيرة من خلال عرض للأزياء الذي سيقدم مجموعة من التصاميم التي تعكس التراث المغربي، كما ستكون الموسيقى المغربية بمختلف أنواعها داعمة لفعاليات المعرض".

وخلال كلمتها بمناسبة افتتاح أسبوع الصناعة التقليدية ببودابست، أشادت سفيرة المغرب ببودابست، كريمة القباج، بمستوى العلاقات المغربية المجرية التي تطورت كثيرا خلال السنوات الأخيرة في عدد من المجالات، وبالخصوص في القطاع السياحي بعد فتح خطين جويين مباشرين جديدين من بودابست ومراكش وبودابيست وأكادير، كما أكدت أن دولة المجر تعرف نهضة اقتصادية مهمة ولديها مؤهلات كبيرة يتعين استثمارها بفضل العلاقات الطيبة التي تربط المملكة وهذا البلد.

وأوضحت الدبلوماسية المغربية أن المغرب كان دائما وسيظل بلد انفتاح وتسامح ينبذ الانغلاق والتطرف تحت قيادة الملك محمد السادس، و"لهذا يشكل أسبوع الصناعة التقليدية الذي تحتضنه بودابست لبنة أخرى في صرح التعريف بمقومات الهوية المغربية الأصيلة الضاربة في عمق التاريخ".

وتميز افتتاح أسبوع الصناعة التقليدية ببودابست بحضور عبد الله العدناني، المدير العام لدار الصانع، ممثلا كذلك عن وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، وبحضور ممثلين عن الحكومة المجرية، وبرلمانيين، ورجال أعمال، وصحافيين، ورؤساء جامعات، وكذا عشرات السفراء وممثلين عن السلك الدبلوماسي المعتمد بدولة المجر، والجالية المغربية المقيمة بهذا البلد.