وفاة المغنية العراقية سحر طه بعد صراع مع المرض

وفاة المغنية العراقية سحر طه بعد صراع مع المرض

توفيت الجمعة المغنية العراقية المقيمة في لبنان سحر طه في أحد مستشفيات الولايات المتحدة بعد صراع مرير مع المرض، بحسب ما أفادت وسائل إعلام لبنانية.

ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة "النهار" عن زوج الفنانة الراحلة سعيد طه أنها توفيت في مستشفى هنري فورد في ميشيغن، وأن الإجراءات اللازمة لنقل جثمانها إلى بيروت قد بدأت.

وسبق أن أصيبت سحر طه البالغة من العمر 55 عاما مرتين بالسرطان، وكان محبّوها يتتبعون حالتها الصحية عبر صفحتها على موقع "فيسبوك" ومقارعتها للمرض بشجاعة، لكنها بدت في الأيام الأخيرة منهكة جدا.

وهي احتفلت الأسبوع الماضي بعيد ميلادها مع زوجها وشقيقها وآخرين في غرفتها في المستشفى الأميركي، بحسب مقطع مصوّر نشرته على صفحتها.

وتوالت منذ الصباح التعليقات الحزينة وعبارات النعي على صفحتها من محبيها وأصدقائها.

وسحر طه مغنية وموسيقية وصحافية ولدت في بغداد عام 1963 وأنهت دراستها في العراق، ثم أقامت في لبنان، وقد عرفت بأدائها اللون التراثي العراقي، وبمقالاتها ومساهماتها في وسائل إعلام لبنانية وعربية.

وقد أصدرت طه عددا من الألبومات منها "الأغاني العربية التقليدية" و"ودعتوا بغداد" و"أنا أعشقك". كما أحيت حفلات في مختلف الدول العربية وعدد من البلدان الأوروبية.