الحقاوي: الحكومات السابقة وراء ارتفاع التسول

الحقاوي: الحكومات السابقة وراء ارتفاع التسول

حملت وزيرة التضامن والأسرة والمرأة والتنمية الاجتماعية بسيمة الحقاوي، مسؤولية ارتفاع ظاهرة التسول في المغرب للحكومات السابقة، معتبرة فشلها في تطويق الظاهرة سببا مباشرا في انتشارها.

وأكدت الحقاوي اليوم الاثنين خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، ردا منها على أسئلة لنواب الأمة حول ظاهرتي التسول والتشرد أنه تم خلال هذه السنة ضبط 9 الاف حالة في الدار البيضاء و 6 الاف حالة في الرباط، معتبرة الرقم بالمنخفض نتيجة لغياب ميزانيات كبيرة مخصصة لهذا الغرض.

وأوضحت الحقاوي أن المشكل يكمن عند الأسرة التي تتخلى على أطفالها، داعية المجتمع المدني إلى التعاون مع الوزارة للحفاظ على الأطفال في أماكنهم الطبيعية والتي هي المدرسة والأسرة.

الحقاوي قالت إن في مدينة الدار البيضاء حوالي 300 طفل مشرد يتجمعون في أكثر من 200 موقع، مشيرة أنهم يرتادون الجمعيات وأماكن الإسعاف في حالات عديدة لتلقي الإسعافات دون أن تكون لهم النية في البقاء في هذه المؤسسات.