عيد ميلاد الرئيس يكلف مليون دولار بزيمبابوي

عيد ميلاد الرئيس يكلف مليون دولار بزيمبابوي

شهد ملعب للجولف في منتجع شلالات فيكتوريا بزيمبابوي، يوم السبت، عيد ميلاد فخم، للرئيس روبرت موغابي، الذي يعد أكبر رئيس دولة بأفريقيا، حسب مراسل "الأناضول".

ووفق المراسل ذاته، تجمع الآلاف في الملعب لحضور الحدث، واحياء عيد ميلاد موغابي الذي ولد في 21 فبراير1924.

ومهدت أضواء ملونة لظهور الرئيس في المكان، وهو أكبر رئيس دولة في أفريقيا، وكان بصحبته زوجته، غريس، وأطفاله، وكان يبدو شاردا ومتعبا.

وأمام الرئيس، وضعت 8 كعكات لعيد الميلاد على منضدة، وقبل أن يقطع احدى الكعكات بسكين، خطب موغابي في 20 ألف مشارك في الاحتفال، لمدة ساعة عن الحاجة لتأميم ما تبقى من املاك البيض في البلاد.

ورسم على أحد الكعكات التي قيل أنها تزن 91 كيلوغرام، خريطة زيمبابوي وصورة موغابي، الذي لم تعرف البلاد رئيسا غيره منذ استقلالها عام 1980، فيما قام الأخير بإطلاق 91 بالون كانت تحمل أوان علم زيمبابوي، في الهواء احتفالا بعيد ميلاده.

ووفق مراسل "الأناضول"، تم ذبح 50 رأس من الماشية واثنين من الفيلة في الاحتفال الذي تكلف في المجمل ما يربو إلى مليون دولار.