ليبيا تتأسف للاعتداء على قنصلية المغرب بطرابلس

ليبيا تتأسف للاعتداء على قنصلية المغرب بطرابلس

عبرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الليبية في بيان صحفي أصدرته عن "أسفها البالغ" حيال الاعتداء المسلح الذي تعرضت له أمس الخميس القنصلية العامة للمغرب في طرابلس.

وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في هذا البلاغ "عن بالغ أسفها للتصرفات والسلوكيات غير المسؤولة ضد قنصلية دولة المغرب الشقيق، والتي وقفت ودعمت، ملكا وشعبا، ثورة الـ 17 من فبراير" موضحة أن "هذا الاعتداء ليس من قبيل الاعتداءات الإرهابية على البعثات الدبلوماسية والقنصلية، وأن العلاقات الليبية المغربية سوف لن تتأثر نتيجة هذا الحادث العارض واللامسؤول".

وأكدت الخارجية الليبية حرصها على "اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الأمنية لمنع تكرار مثل هذه الأحداث وتأمين الحماية للقنصلية والسفارة المغربية في طرابلس".. وأهاب البلاغ بكافة المواطنين الليبيين "اتباع أسلوب الحوار البناء والسلوكيات الحضارية في التعامل واجتناب لغة العنف والسلاح والمساهمة في حماية ضيوف ليبيا من مختلف الدول".