مرصد يعطي انطلاقة الدورات الجهوية لبرلمان الطفل‎

مرصد يعطي انطلاقة الدورات الجهوية لبرلمان الطفل‎

أعلن المرصد الوطني لحقوق الطفل، الذي تترأسه الأميرة للا مريم، الانطلاقة الرسمية للدورات الجهوية لبرلمان الطفل بتعاون مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، تحت شعار "من أجل طفل مواطن وفاعل"، التي ستنعقد يوم الأربعاء 18 أبريل الجاري بمقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات.

وستعطى انطلاقة هذه الدورات الجهوية من جهة الدار البيضاء سطات، وفق بلاغ للمرصد، توصلت به هسبريس، بحضور وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ورئيس الجهة وممثلي عن منظمة اليونسيف والأطفال البرلمانيين المنتمين للجهة؛ لمناقشة أولويات الطفولة وبرنامج العمل على المستويين الجهوي والمحلي.

ويؤكد المرصد الوطني لحقوق الطفل، في البلاغ سالف الذكر، أن الدورات الجهوية لبرلمان الطفل تهدف إلى "ترسيخ قيم المواطنة والديمقراطية لدى الأطفال البرلمانيين، وتمكينهم من لعب دورهم كسفراء لقضايا الطفولة وفاعلين في التنمية الجهوية".

"كما ستمثل هذه الدورات فضاء للحوار والتفاعل المباشر بين الأطفال البرلمانيين والمسؤولين، ويسعى المرصد الوطني لحقوق الطفل إلى إدماج الأطفال البرلمانيين في الدينامية الجهوية"، وفق تعبير المصدر ذاته.

وفي هذا الإطار، تنفيذا لبرنامج عمل برلمان الطفل، وبمساهمة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، سيتم تنظيم هذه الدورات الجهوية في جميع جهات المملكة، في الفترة الممتدة ما بين الـ17 والـ29 من الشهر الجاري.